الرئيسية تقارير عربية

إلـــــــى   سعادة مدير عام  المكتب الوطني للسكك الحديدية

إلـــــــى   سعادة مدير عام  المكتب الوطني للسكك الحديدية

                                                                      الموضوع:  شـــــــكــــــوى

                                                             سلام تام بوجود مولانا الإمام، وبعد

 

      المنظمة العربية للتعريب والتواصل، تتشرف بتقديم هذه الشكوى للمدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية، لإصرار المكلفين بمعالجة الشكاوى على الامتناع عن معالجات شكاياتنا في انتهاك صارخ لمرسوم معالي وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة الذي ألزم بالرد داخل أجل أقصاه ستين يوما، وكذلك لامتناعهم عن تفعيل الطابع الرسمي والسيادي وتطبيق منشور رئيس الحكومة المؤرخ في 30 تشرين الأول/ أكتوبر 2018، والقاضي بتعميم استعمال اللغة الرسمية في جميع المناحي الإدارية.

    حيث أن المكتب المعني، يرفض توفير اللغة الرسمية في الموقع الفرعي لخدمة حجز التذاكر، كما أنه يستخدم اللغة الأجنبية، رغم عدم دستوريتها في الواجهات الإعلانية والتواصلية والإرشادية خاصة لقطار البراق المتسم بطرازه الفخم، في المقابل يقصي اللغة الوطنية الرسمية، وبالتالي المسألة في هذه الحالة تعزز في نفوس المواطنين شعورا بوجود توجه طبقي فيئوي تمييزي على أساس لغوي ينتهك حق جميع المغاربة في هذا الصنف من القطارات العمومية. وتجدون صورة توضيحية مرفقة بهذه الرسالة.

ونخبركم أننا راسلنا المكتب المعني منذ أشهر لكن لحدود اليوم لم تتم الاستجابة إلى طلبنا، كما أودعنا شكوى عبر البوابة الالكترونية للشكاوى بتاريخ 01 / 10 / 2019   (01 أكتوبر 2019) وقد مرت أكثر من ثلاثة أشهر ولم نتلقى أي رد، وقد قمنا بتوجيه رسالة عبر الخدمة الالكترونية المرفقة بخانة الشكاوى على نفس البوابة بتاريخ (17 يناير 2020) تجدون صورة عنها ضمن المرفق، دون أي تفاعل من طرف الإدارة.

إن لا مبالاة إدارة مكتب السكك الحديدية في تعاملها مع الشكاوى التي قدمناها لها، وإصرارها على عدم معالجتها، يتنافى مع خطاب جلالة الملك المحرر بتاريخ (14 أكتوبر 2016) الذي ألزم جميع الدوائر الإدارية بالتفاعل مع الشكاوى في ظرف معقول، وهو الظرف الزمني الذي حصره المرسوم الوزاري في (60) يوما.

                                                                         وتقبلوا فائق الاحترام والتقدير

المرفقات: صورة لشكوى الكترونية عبر بوابة الشكايات بتاريخ 01/ 10/ 2019 متبوعة برسالة تذكيرية بتاريخ 17/ 01/ 2020

 صورة لواجهة تواصلية/ ارشادية مخصصة لخدمة قطار البراق لا تتوفر بها اللغة الرسمية.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *